التعريف بدار الزهراء أعلام النساء المؤمنات أحكام المرأة والأسرة معجم ما ألف عن المرأة مجلةالزهراء(عليها السلام) قضايا المرأة البحوث والمقالات المستبصرات من هدي الزهراء المرأة والأسرة المرأة والصحة البدنية الطفل والتربية الأدب والقصّة المكتبة التخصصية المكتبة الصوتية الجلسات
جواب ام علي مشكور على رسالة الاخت السنية

الحمد لله رب العالمين ـ والصلاة والسلام على سيدنا خير الخلق أجمعين
محمد صلى الله عليه وعلى آله الطيبين الطاهرين وبعد : فقد قال عز من قائل :
( ادع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة )

أختنا ايمان لو كنت باحثة عن الحقيقة وكنت مسلمة حقاً فاستمعي لمقالة رسول الله صلى الله عليه وآله واصغي لجواب ما ذكرتيه نقطة نقطة وان لم تكوني ، فهل بعد الحق إلا الضلال ؟!!!

* * * *

جاء في تاريخ بغداد ج 12 ص 398 ، بسنده عن عبد الله بن احمد بن كثير ، وأحمد بن زهير بسنديهما عن أبي عثمان الهندي ، عن علي بن أبي طالب عليه السلام قال : مررت مع رسول الله صلى الله عليه وآله بحديقة فقلت : يا رسول الله ما أحسها . قال : لك في الجنة خير منها ، حتى مررت بسبع حدائق ( قال ) وقال أحمد بن زهير ، بتسع حدائق كل ذلك أقول له ويقول ، لك في الجنة خير منها قال ثم جذبني رسول الله صلى الله عليه وآله وبكى فقلت : يا رسول الله ما يبكيك ؟ قال : « ضغائن في صدور رجال عليك لن يبدوها لك إلا من بعدي ، فقلت بسلامة من ديني ؟ قال : نعم بسلامة من دينك » .

* * * *

وانظر كنزالعمال ج 2 ص 408 ، والرياض النضرة ج 2 ص 210 ، ومستدرك الصحيحين ج 3 ص 139 . والهيثمي في مجمعه ج 9 ص 118 وغير ذلك فتبصري ولا تكوني ممن يؤذي رسول الله فيبدي الضغائن الكامنة في صدره كما قال الرسول صلى الله عليه وآله .
عالمية الاعتقاد بالمهدي ( عج ) .
لم تكن فكرة ظهور مصلح في آخر الزمان مختصة بالشيعة بل هي عالمية ، فقد آمن اليهود بها كما آمن النصارى قعودة عيسى . والزرادشتيون بعودة بهرام شاه ، واعتنقها مسيحو الأحباش بترقبهم عودة ملكهم تيودور كمهدي في آخر الزمان ، وكذلك الهنود اعتقدوا بعودة فيشنوا ، والمجوس بعوودة أوشيدر ، وكذلك البوذيين ينتظرون ظهور بوذا ، كما ينتظر الاسبان ملكهم روذريق والمغول قائدهم جنگيز خان .
ولا يخفى ان هذا الاعتقاد موجود لدى قدامى مصر كما أنه موجود عند الصينيين (1) .
____________
1 ـ المهدوية في الإسلام : سعد محمد حسن :
43 ـ 44 .

( 2 )

والمتطلع في كلمات فلاسفة الغرب وعباقرته يجد فكرة انتظار المنقذ واضحة جلية ومن هؤلاء الفلاسفة 1 ـ الفيلسوف الانگليزي الشهير براترند راسل يقول : « ان العالم في انتظار مصلح يوحد العالم تحت علم واحد وشعار واحد » (1) .
2 ـ آنيشتاين صاحب ( النظرية النسبية ) يقول : « ان اليوم الذي يسود العالم كله الصلح والصفا ويكون الناس متحابين متأخين ليس ببعيد » (2) .

* * * *

وكذلك يعتقد أهل الكتاب بأن لا بد من منقذ في آخر الزمان وهو من أهل بيت النبي صلى الله عليه وآله كما أنها بشرت بنبوة النبي صلى الله عليه وآله . ويدل على ذلك ما يشار إليه في أسفار التوراة . كما في النص الذي نقله الكاتب أبو محمد الأردني من ( سفر أرميا ) ونصه : « اصعدي ايتها الخيل وهيجي المركبات . ولتخرج الإبطال : كوش وقوط القابضان المجن ، واللوذيون القابضون القوس ، فهذا السيد رب الجنود ، يوم نقمة للإنتقام من مبغضيه فيأكل السيف ويشبع ، لأن للسيد رب الجنود ذبيحة في ارض الشمال عند نهر الفرات » (3) .
واليك ما هو أوضح من هذا كثير جداً ، فقد قال الباحث سعيد أيوب في كتابه ( المسيح الدجال ) ويقول كعب : مكتوب في أسفار الأنبياء : المهدي ما في عمله عيب ، ثم علق على هذا النص بقوله : وأشهد انني وجدته كذلك في كتب أهل الكتاب ، لقد تتبع أهل الكتاب أخبار المهدي كما تتبعوا أخبار جده (ص) فدلت أخبار سفر الرؤيا إلى امرأة يخرج من صلبها اثناعشر رجلاً ثم أشار الى امرأة اخرى ، أي التي تلد الرجل الأخير الذي هو من صلب جدته ، وقال السفر : ان هذه المرأة الأخيرة ستحيط بها المخاطرة ، ورمز للمخاطر بأسم ( التنين ) قال : والتنين وقف أمام المرأة العتيدة حتى تلد يبتلع ولدها متى ولدت ) .
وفي سفر الرؤيا 12 | 3 ، أي ان السلطة كانت تريد قتل هذا الغلام ، ولكن بعد ولادة الطفل كما يقول باركلي في تفسيره : « عندما هجمت عليها المخاطر إختطف الله ولدها وحفظه » .
والنص : ( واختطف الله ولدها ) وفي سفر الرؤيا 12 | 5 أي : ان الله غيب هذا الطفل كما يقول باركلي .
وذكر السفر أن غيبة الغلام ستكون ألفاً ومائتين وستين يوماً ، وهي مدة لها رموزها عند اهل الكتاب .
____________
1 ـ ـ المهدي الموعود ودفع الشهات : 6 .
2 ـ ـ المهدي الموعود ودفع الشبهات : 7 .
3 ـ الكتاب المقدس تحت المهجر : عوده مهاوش أبو محمد الأردني : 155 ـ والنص نقله في سفر إرميا 46 : 2 ـ 11 .

( 3 )

* * * *

ولو قلت لايصح الاستناد الى هذه الكتب لأنها حرفت ، والمسلم لا يصح له ان يعتمد على هذه الكتب فإني آتيك بقرائن وبينات من كتاب الله العزيز ـ إن كنت تؤمنين به ـ وإني ذكرت ما سبق حتى اوضح لك عمومية فكرة ظهور المهدي ( عج ) مع ان كثيراً من المواد الكلية التي في شريعة الاسلام موجودة في الشرائع السابقة .
والآن اعرض عليك يا أختي ما هو من كتاب الله العزيز الذي انزله وحفظه وطهره من كل تحريف .
1 ـ قوله تعالى : ( هو الذي ارسل رسله بالهدى ودين الحق ليظهره على الدين كله ولو كره المشركون ) .
قال الرازي في تفسيره ج 16 ص 40 « واعلم ان ظهور الشيء على غيره قد يكون بالحجة ، وقد يكون بالكثرة والوفور ، وقد يكون بالغلبة والاستيلاء ، ومعلوم انه تعالى بشر بذلك ، ولا يجوز ان يبشر إلا بأمر مستقبل غير حاصل وظهور هذا الدين بالحجة مقرر معلوم ، فالواجب حمله على الظهور بالغلبة » .

* * * *

وطبعاً ان الغلبة على الاديان الأخرى قد تحققت في عهد النبي صلى الله عليه وآله والدليل على ذلك واضح وهو دفع الجزية منهم عن يد وهم صاغرون ، وكانت تلك الغلبة متناسبة . فجعلت الإسلام ديناً قوياً غالباً على غيره .

* * * *

ولكننا نرى اليوم ان الذين دفعوا لنا الجزية بالأمس سيطروا على بلادنا وقتلوا ابناءنا واخذت ابواق التبشير تذيع امرها من كل مكان ، هذا مع اننا نؤمن بأن أحد براهين اعجاز القرآن صلاحه للبشرية حتى القيامة فهل يبقى معنى للغلبة إلا عصر المهدي الذي يملأ به الأرض قسطاً وعدلاً كما ملئت ضلماً وجوراً ؟

* * * *

وفي تفسير ابن جزى ص 252 : واظهاره : جعله أعلى الأديان واقواها حتى يعم المشارق والمغارب ـ
____________
1 ـ انظر المسيح الدجال | سعيد أيوب
الطبعة 3793 ـ 380 .

( 4 )

وهو المروي عن أبي هريرة كما نص عليه جملة من المفسرين (1) .

* * * *

قال القرطبي : قال السدي : ذاك عند خروج المهدي ، « لا يبقى أحد إلا دخل في الإسلام » (2) .
2 ـ قوله تعالى : ( وانه لعلم للساعة فلا تتمرن بها واتبعون هذا صراط مستقيم ) .
قال الكنجي الشافعي في كتابه البيان : « وقد قال مقاتل بن سليمان ومن تابعه من المفسرين في تفسير قوله عز وجل : ( وانه لعلم للساعة ) هو المهدي ( عج ) يكون في آخر الزمان ، وبعد خروجه يكون قيام الساعة وأمارتها » وصرح بذلك ابن حجر الهيثمي ، والشبلبخي الشافعي ، والسفاريني الحنبلي والقندوزي الحنفي والشيخ الصبان (3) .

* * * *

وما ورد من ان الآية في نزول عيسى آخر الزمان انما هو خروجه وصلاته خلف الإمام المهدي ( عج ) كما ورد عن الثعلبي في تفسيره ، في أنه أخرج تفسير هذه الآية عن ابن عباس ، وأبي هريرة وقتادة مالك بن دينار ، والضحاك وهو معروف في الصحاح فتبصري .

* * * *

من أخرج أحاديث المهدي ( عج )

1 ـ ابن سعد في الطبقات الكبرى ( ت | 230 هـ ) .
2 ـ ابن أبي شيبة ( ت 235 ) .
3 ـ احمد بن حنبل ( ت 1 | 214 هـ ) .
4 ـ البخاري ( ت | 256 هـ ) .
5 ـ ابن ماجه ( ت | 273 هـ ) .
6 ـ ابن تيمية ( ت | 728 ) .
7 ـ الخطيب البغدادي ( ت | 463 ) .
وهناك الكثير ممن أخرج هذه الأحاديث . فاذا اردت فراجعي المصادر تجديها كالشمس في رابعة
____________
1 ـ تفسير الطبري 14 : 215 | 16645 ، وتفسير القرطبي 8 : 121 .
2 ـ تفسير القرطبي 8 : 121 ، والتفسير الكبير 16 : 40 .
3 ـ الصواعق المحرقة 162 ، ونور الابصار : 186 . (4)

( 5 )

النهار .
المهدي في سنة الرسول صلى الله عليه وآله

قال تعالى : ( ما أتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا )
ولقد أتانا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ببشرى المهدي ( عج ) وقر أعيننا بذكره .
1 ـ ما أورده الكنجي الشافعي ( ت | 658 ) من قوله صلى الله عليه وآله ( المهدي مني اجلى الجبهة ) قال هذا الحديث ثابت حسن صحيح .
2 ـ ما أخرجه أحمد في مسنده عن ثوبان عن رسول الله صلى الله عليه وآله أنه قال : « اذا رأيتم الرايات السود قد أقبلت من خرسان فأتوها ولو حبوا على الثلج فان فيها خليفة الله المهدي » (1) .
3 ـ ما رواه الترمذي في سننه بسنده عن أبي هريرة عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قال : « تخرج من خراسان رايات سود ، فلا يردها شيء حتى تنصب بإيلياء » (2) .
4 ـ ما أخرجه في مسنده ، عن ابن مسعود من عدة طرق . واخرجه ايضاً ابو داود في سننه ، والطبراني في المعجم الكبير ، وصححه الترمذي ، والكنجي الشافعي وعده البغوي من الاحاديث الحسان وهو قول الرسول صلى الله عليه وآله : « لا تنقضي الأيام ولا يذهب الدهر ، حتى يملك العرب رجل من اهل بيتي يواطئ أسمه اسمي » (3) .

* * * *

5 ـ ما جاء في المعجم الكبير للطبراني عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم انه قال :
« لاتقوم الساعة حتى يلي رجل من أهل بيتي يواطئ اسمه اسمي » (4) .
6 ـ وفي ينابيع المودة عن علي بن امير المؤمنين عليه السلام عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم :
« المهدي من ولدي تكون له غيبة وحيرة تضل فيها الأمم يأتي بذخيرة الأنبياء عليهم السلام ، فيملؤها عدلاً وقسطاً كما ملئت جوراً وظلماً » (5) .
____________
1 ـ مسند أحمد : 5 ـ 277 .
2 ـ سنن الترمذي 4 : 531 | 2269 .
3 ـ مسند أحمد 1 : 376 وسنن أبي داود 4 : 107 .
4 ـ المعجم الكبير للطبراني 10 : 165 .
5 ـ ينابيع المودة للقندزي الحنفي 3 : باب 94 .

( 6 )

7 ـ ما أخرجه الدارقطني ، وما جاء في البيان في أخبار صاحب الزمان لكنجي الشافعي عن سلمان الفارسي ، وأبي أيوب الانصاري ، وابن عباس ، وعلي الهلالي بألفاظ مختلفة عن رسول الله صلى الله عليه وآله أنه قال : لبنته فاطمة عليها السلام « يا فاطمة إنا اهل بيت أعطينا ست خصال لم يعطها أحد من الأولين ولا يدركها أحد من الآخرين غيرنا أهل البيت الى قوله صلى الله عليه وآله . ومنا مهدي الأمه الذي يصلي عيسى خلفه ، ثم ضرب على منكب 2 الحسين عليه السلام فقال : من هذا مهدي الأمة » (1) .

* * * *

واما قولك ما هيئتم لأنفسكم سوى ضرب صدوركم والبكاء على استشهاد الإمام الحسين عليه السلام فجاوبه : ان حزننا على الحسين عليه السلام أعلاناً لولائه ورفضاً للظلم والاستبداد في كل مكان ، لان الدين استقام بدم الحسين عليه السلام والحق عرف بنهضته ، والملعون من هيا لقتله أو شارك في قتله أو سمع بذلك فرضي به ، وحزن الشيعة على سيد الشهداء ليس من مبتكراتهم بل هي سنة من سنن رسول الله صلى الله عليه وآله لأن الرسول صلى الله عليه وآله اول من بكاه ، وقد بكاه قبل مولده ، ولا أحسبك لم تسمعي ما روي في مستدرك الصحيحين وتاريخ ابن عساكر ، ومقتل الخوارزمي وغيرهم عن أم الفضل بنت الحارث أنها دخلت على رسول الله صلى الله عليه وآله فقالت يا رسول الله إني رأيت حلماً منكراً الليلة قال صلى الله عليه وآله « ما هو ؟ » قالت إنه شديد قال : « ما هو » . قالت رأيت كأن قطعة من جسدك قطعت ووضعت في حجري فقال رسول الله صلى الله عليه وآله رأيتي خيراً تلد فاطمة ان شاء غلاماً فيكون في حجرك ، فولدت فاطمة عليها السلام الحسين عليه السلام فكان في حجري كما قال رسول الله صلى الله عليه وآله فدخلت يوماً على رسول الله صلى الله عليه وآله فوضعته في حجره ثم حانت مني التفاته فإذا عينا رسول الله صلى الله عليه وآله تهريقان من الدموع قالت ، فقلت : يا نبي الله بأبي أنت وأمي مالك ؟!! قال صلى الله عليه وآله : « أتاني جبرئيل عليه الصلاة والسلام فأخبرني أن أمتي ستقتل ابني هذا ، فقلت هذا ؟!! قال صلى الله عليه وآله : « نعم وأتاني بتربة من تربته حمراء » .
____________
1 ـ أخرجه الدارقطني كما في البيان في أخبار صاحب الزمان للكنجي الشافعي : 501 ـ 502 باب 9 والفصول المهمة لابن الصباغ المالكي : 295 فصل | 120 ، وفضائل الصحابة للسمعاني على ما في ينابيع المودة : 49 باب 94 ، وقد صرح في معجم احاديث الإمام المهدي ( عج ) 1 : 145 ، 77 ، بكثرة طرق هذا الحديث وانها ربما بلغت نحو مجلد .
( 7 )

وأخرج الترمذي عن سلمى امرأة من الأنصار قالت : « دخلت على أم سلمة وهي تبكي فقلت ما يبكيك ؟ قالت رأيت رسول الله صلى الله عليه وآله في المنام وعلى راسه وليحته التراب فقلت مالك يا رسول الله صلى الله عليه وآله قال : شهدت قتل الحسين آنفاً » (1) .
وقال الحافظ جمال الدين الزرندي المدني في كتابه معراج الوصول في معرفة آل الرسول نقل أبو القاسم الفضل بن محمد المستملي ان القاضي أبا بكر سهل بن محمد حدثه قال قال أبو القاسم بن الطيبي بلغني ان الشافعي رحمه الله أنشد هذه الأبيات :
تـأوب قـلـبي والـفؤاد كـئيب * وأرق عـيني والـرقاد غريب
وممـا نـفى نومي وشيب لـمتي * تـصاريف أيام لـهن خـطوب
تـزلـزلت الـدنيا لآل مـحمـد * وكـادت لهم صم الـجبال تذوب
فمن مبلغ عني الـحسين رسـالة * وان كـرهـتها أنـفس وقـلـوب
قـتيل بـلا جرم كـأن قـميصه * صـبيغ مـاء الأرجوان خضيب
نصلي على المختار من آل هاشم * ونــؤذي بـنيه ان ذاك عـجيب
لـئن كـان ذنـبي حب آل محمد * فـذلك ذنب لـست عـنه أتـوب
هـم شفعائي يوم حشري وموقفي * وبـعضـهم للـشافـعـي ذنـوب

* * * *

وأسألك بالله من هم قتله الحسين عليه السلام الذين لعنوا على لسان الرسول صلى الله عليه وآله أليسوا هم بنوا امية ، الذين سماهم الكتاب الكريم بالشجرة الخبيثة التي أجتثت من فوق الأرض ما لها من قرار ، أليسوا هم الشجرة الملعونة في القرآن ؟ ومن نصبهم وقوى شركتهم إلا الأيادي الخبيثة والقلوب المشحونة حقداً على علي وابناء الرسول عليهم السلام ؟ وان كنت لا تعلمين بموقف عثمان بن عفان اتجاه بني اميه فاذهبي الى ما شئت ما كتب التاريخ وانظري ما هو موقف عثمان من بني اميه وهل هناك سبب في تقويتهم إلا هو ؟ واما علمك بان الحسين عليه السلام حفيد رسول الله صلى الله عليه وآله وأنه مقتول ظلماً فلا يسمن ولا يغني من جوع ، لأنك كما قال الشاعر :

ان كنت لا تعلم فتلك مصيبة * وان كنت تعلم فالمصيبة أعظم

وهل يعاقب الجبار يوم الحساب إلا على المعلوم ؟!!
____________
1 ـ
( 8 )

ولست أنت العالمة بذلك فقط ، وانما الشمر بن ذي الجوشن الضبابي ـ لعنه الله ـ كان يعلم ذلك أيضاً لان حينما رجع الى يزيد ( لعنه الله ) وهو حاملاً رأس الحسين عليه السلام طلب الجائزة وقال مفتخراً :

إملأ ركابي فضة أو ذهبـاً * قتلت خـير الـناس أما وأباً
أنـي قـتلت الـسيد المهذبا * وخيـرهم جداً وأعلا نـسباً
طغته بـالرمح حـتى انقـلبا * ضربته بالسيف ضرباً عجباً (1)


* * * *


وأما قولك ( أتباع عبد الله بن سبأ )
فان هذه الفكرة لم يزرعها في أذهانكم إلا الطبري في تاريخه حيث زعم بان الشيعة وليدة يهودي من صنعاء أظهر الاسلام في عصر عثمان ، واندس بين المسلمين وأخذ يتنقل في حواضرهم وعواصم بلادهم ، الشام ، والكوفة ، والبصرة ومصر ، مبشراً بأن للنبي صلى الله عليه وآله رجعة كما ان لعيسى رجعة ن وأن علياً هو وصي محمداً صلى الله عليه وآله كما كان لكل نبي وصي ، وان علياً خاتم الاوصياء كما ان محمداً صلى الله عليه وآله خاتم الأنبياء و ...
فتبعه جماعة من المسلمين فيهم الصحابي الكبير والتابعي الصالح من أمثال أبي ذر ، وعمار بن ياسر ، ومحمد بن حذيفه ، وعبد الرحمن بن عدي ومحمد ابن أبي بكر ، وصعصعه بن صوحان العبدي ، ومالك الأشتر الى غيرهم من ابرار المسلمين واخيارهم فكانت السبأية تثير الناس على ولاتهم تنفيذاً لحظة زعيمها الى غير ذلك من الكلام الفارغ .
لكن بالله عليك استمعي لما أقول :
1 ـ كيف يتحمل العقل السليم اغراء كبار الصحابة والتابعين برجل يهودي فيه ما فيه .
2 ـ لماذا لم يأمر عثمان ـ وهو خليفة الرسول كما تدعون ـ بنفي عبد الله بن سبأ ومن يحذو حذوه كما نفى أبا ذر صاحب رسول الله صلى الله عليه وآله الذي لم ير أصدق لهجة منه ، ولم يكن له ذنب في نفيه سوى اعتراضه على تقسيم الفيء ؟ ولماذا وقف مع عمار ذلك الموقف فضرب حتى انفتق له فتق في بطنه ، وكسر ضلع من إضلاعه ، وهو الذي قال فيه رسول الله صلى الله عليه وآله ( عمار جلدة بين عيني ، وقال عمار تقتله الفئة الباغية ) ، ألم يكن من الواجبات على عثمان إن يأمر بالعروف وينهى عن المنكر لأنه مسلم اولاً ولأنه خليفة ثانياً ، ألم يسمع هو واصحابه قوله تعالى ( إنها جزاء الذين يحاربون الله ورسوله ان يقتلوا او يصلبوا
____________
1 ـ ينابيع المودة للقندوزي الحنفي ج 2 : 424 .
( 9 )

أو تقطع ايديهم وارجلهم من خلاف أو ينفوا من الأرض ) .
3 ـ ان الرواية التي نقلها الطبري لا يصح الاستناد عليها لضعف سندها لأنه نقلها :
أولاً : عن السري وهو أحد رجلين أما ان يكن السري بن اسماعيل الهمداني ، الذي كذبه يحيى بن سعيد وضعفه أكثر من واحد من الحفاظ (1) واما السري بن عاصم بن سهل الهمداني نزيل بغداد ت ( 258 هـ ) وقد أدرك جرير الطبري شطراً من حياته يربو على ثلاثين سنة ، وكذبه ابن عدي وقال : يسرق الحديث ، وزاد ابن حبان : ويرفع الموقوفات ، لا يحل الاحتجاج به (2) .
ولا يحتمل كونه السري الثقة لأنه توفي عام ( 167 ) والطبري من مواليد ( 234 هـ ) فالرواية اذن مرددة بين كذابين .
ثانياً : شعيب بن ابراهيم الكوفي المجهول : قال ابن عدي ليس بالمعروف ، وقال الذهبي رواية : كنسب سيف عنه فيه جهالة (3) .
ثالثاً : سيف بن عمر قال عنه ابن حبان : كان سيف بن عمر يروي الموضوعات عن الإثبات ، وقال : وقالوا عنه انه كان يضع الحديث واتهم بالزندقة ، وقال السيوطي وضاع (4) .
ولو صح هكذا شخص فأين موقفه من كتب المؤرخين الثقاة ، ولماذا لم يشار اليه في الطبقات والفتوحات ، وغيرهما ؟!! ولماذا لم يوجد لديه أثر في وقعة صفين وحرب النهروان .
هذا ونسأل الله تعالى ان يجلى عن القلوب العمى لأنها لا تعمى الأبصار بل تعمىالقلوب التي في الصدور ، كما ونسأله عز وجل ان يعجل فرج وليه المهدي فيجتث أصول الظلم وينير الأرض ويملأها قسطاً وعدلاً كما ملئت ظلماً وجوراً .
وان ينفعنا بحب محمد وآله يوم لا ينفع مال ولا بنون ، حيث يحشر كل امرء مع من أحب ولو كان حجراً ، ( وقل اعملوا فانا عاملون ) .
ونقول ختاماً كما قال رسول الله صلى الله عليه وآله لمن كان حاضراً عنده في غدير خم مبلغاً بولاية علي عليه السلام
____________
(1) ميزان الاعتدال 2 | 117 .
(2) تاريخ بغداد 993 ، لسان الميزان 3 | 12 .
(3) ميزان الاعتدال 2 | 275 ، لسان الميزان 3 | 145 .
(4) تهذيب التهذيب : 4 | 295 اللئالي
المصنوعة : 1 | 157 .

( 10 )

( اللهم هل بلغت اللهم فاشهد ) وسيحكم الله بيننا وبينكم وهو احكم الحاكمين والحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وآله الطاهرين .

أم علي مشكور