دورة أحوال الطفولة


إلى كل اُم في جميع أنحاء العالم ، وإلى الأمهات الحريصات
على تربية أولادهن وفقاً لقيم الدين الإسلامي الحنيف وإمتداداً
لمدرسة الزهراء عليها السلام . نقدم هذه المجموعة من المواضيع
التي تعنى بشؤون الطفل ، كي نعد جيلاً
موفقاً لخدة البشرية وتطورها
نحو حياةٍ أفضل .

* * * *

دار الزهراء ( ع ) الثقافية

الحمل الطبيعي
نفخ الروح
في أي يوم ينفخ الروح
حكم الاجهاض
عندما يولد الطفل
حليب الاُم
المحبة
الحاجة الى البكاء
التسمية والتعليم
ليس بالحب وحده يربي الطفل إنما .... باللعب ايضا
التسنين
التبول اللاارادي
الكذب والسرقة
الحاجة إلى الآداب والأخلاق


( 2 )

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على خير خلقه أجمعين سيدنا ومولانا أبي القاسم محمد صلى الله عليه وآله وسلم وعلى آله الطاهرين ، وصحبه المخلصين ، ومن تبعهم من الأولين والآخرين واللعنة الدائمة على أعدائهم أجمعين حتى قيام يوم الدين .
قال الله تعالى في محكم كتابه الكريم : ( هل أتى على الإنسان حين من الدهر لم يكن شيئاً مذكورا ، إنا خلقنا الإنسان من نطفة امشاج نبتليه فجعلناه سميعاً بصيراً إنا هديناه السبيل إما شاكراً وإما كفورا )


( 3 )

اقتضت مشيئة الله تعالى أن يخلق مخلوقاً ويلهمه فكراً وإدراكاً يصبح به أكرم المخلوقات ، وشاء الله عز وجل أن يجعل هذا المخلوق من نطفة امشاج منحدره من مخلوقين ذكراً وأنثى ، ومختلطه بعضها ببعض ، وجعل له السمع والبصر لكي يتعرف على خالقه وبارئه ويحصل من هذه الجوارح وسائل توصله إلى معارج الكمال .
ولا يعرج إلى أي كمال إلا أن يكون سديد الركن ، متقوم البنيان وذلك أثر التربية التي ينشأ عليها والأصلاب التي ينحدر منها ، والاحضان التي يترعرع فيها ، ولذا ورد عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ( الجنة تحت أقدام الأمهات ) .
ونظراً إلى اهمية البحث حول حياة الطفل من حين تكوينه في رحم أمه وحتى يصبح قابلاً لتحمل المسؤوليات الفردية والإجتماعية أعددنا هذه المجموعة من المواضيع التي تستفيد منها المرأة المؤمنة في كل مكان وزمان ، لأن أولادنا أكبادنا والدماء التي تجري في عروقنا ، ونحن مستعدون ان نبذل كل ما بوسعنا في سبيل اسعادهم في الدنيا والآخرة ولذا فقد ورد عن سيدنا ومولانا الإمام زين العابدين عليه السلام في حق الولد :
( وحق ولدك أن تعلم انه منك ومضاف إليك في عاجل الدنيا بخيره وشره ، وإنك مسؤول عما وليته من حسن الأدب والدلالة على ربه عز وجل والمعونة على طاعته فاعمل في اجره عمل من يعلم انه مثاب الإحسان إليه معاقب على الإساءة إليه .
فالتربية إذن فريضة على الأبوين يحاسبون على تركها والتهاون فيها كما انهم يثابون على حق متابعتها والمواظبة عليها .
فطوبى لمن أحسن تربية أولاده .
وهنيئاً لكل أم أذابت شمعة حياتها في سبيل إنارة الدرب لأولادها ، وكفى فخراً بوالدين اجتمعا على بر ولدهما ـ لذا جعله الله تعالى خير ما يخلفه المرء بعد موته .
ومن هنا يطرق نداء المعصوم عليه السلام أسماعنا ( ينقطع عمل المرء بعد موته إلا في


( 4 )

ثلاث ـ صدقة جارية ـ وكتاب ينتفع به ـ وولد صالح يدعو له ) .
وأما محتويات هذه المجموعة هي :
1 ـ الحمل الطبيعي .
2 ـ نفخ الروح . ومعنى الروح .
3 ـ المخاض الكاذب .
4 ـ المخاض الحقيقي .
5 ـ عندما يولد الطفل .
6 ـ لباس الوليد .
7 ـ تسمية الوليد .
8 ـ الرضاعة .
الحمل الطبيعي

1 ـ الحمل الطبيعي :

الأخصاب والتلقيح :
إن الطفل هو نتيجة تعاون واتحاد بين المرأة والرجل . بحيث نجد في جسديهما أعضاء خاصة قادرة على نقل الحياة . الحوين المنوي والبويضة .
يتكون الحوين المنوي ( النطاف ) داخل الخصيتين . وهما غدّتان كبيرتان يغلفهما الصفن ويقعان في الخارج من الجسم .
والنطاف التي تتولد في الخصية تمر خلال الأشهر ( القناة الناقلة للنطاف ) إلى الحويصلة المنوية التي تختزن النطاف في سائل خاص يحفظها حية حتى يتم قذفها في هذا السائل على شكل مني .
وأثناء الجماع يتم قذف المني في المهبل ويحتوي السنتيمتر المكعب من السائل المنوي على 60 مليون نطفة ( حوين منوي ) وتتألف النطفة من رأس كبير


( 5 )

إجاصي الشكل . وذنب طويل أو سوط يساعدها على السباحة السريعة في أرجاء السائل المنوي . ويتكون الرأس اساساً من النواة التي تحتوي على 23 صبغياً تشتمل على خصائص الأب الوراثية .
ويحتوي جسم النطفة على احتياطي ضئيل جداً في المادة المغذية . مما يعني أن عمرها محدود لا يتجاوز يومين على أبعد تقدير .
والجهاز التناسلي للمرأة مهيئاً تماماً لإنتاج البويضة واستقبال النطفة مما يضمن النمو الكامل للمضغه بعد إتمام الإخصاب .
وينتج المبيضان هذه البويضات وعددها حوالي 400 بويضة طوال عمر المرأة كله . وهما غدتان على شكل اللوزة يربطهما البوق بالرحم . وطول البوق عشرة سنتيمترات وله فتحة تشبه القمع . وتمر البويضة عبر البوق إلى الرحم حيث تتوافر الظروف المثالية لتناميها ونمو المضغة . والبويضة أكبر كثيراً من النطفة ولا تستطيع على الحركة تلقائياً . فتفرغ في طرف القناة الحرة وتنزلق على شعيرات خلايا البوق . الذي يعتبر أنه يكون الثلث الأخير من القناة الرحمية . ومنه إلى المهبل ( ampulla ) الذي يعتبر أنه يكون الثلث المتوسط من قناة الرحم ، فإلى المنطقة البرزخية ( lsthmus ) ثم الخلالية ( inter stitial ) حتى تصل أخيراً إلى الرحم .
ولا تخرج البويضة كخيلة كبيرة من غير حماية . وإنما تكون مغطاة بغشاء خاص يعرف « بالتاج المشع (cotona radiata ) ويكون مسؤولاً عن تمرينها في الأيام الأولى من مكوثها في القناة .
إنها محمية كما نلاحظ ، ولكنها لا تستطيع السير من تلقاء نفسها كالمني . لأنها لا تملك ذيلاً يساعدها ، ولا تحركاً آلياً ينعشها ، ولكن الطبيعة زودت خلايا القناة . على طول مجراها بوبر خفيف وناعم جداً مهمته نقل البويضة وتسهيل تدحرجها نحو الرحم .
هذا عدا إفرازات تلك الخلاليا التي على الرغم من ضآلة كميتها تساهم أيضاً في عملية التقدم .


( 6 )

وتحتوي البويضة أيضاً على 23 صبغياً تقوم بنقل خصائص الأم الوراثية إلى الجنين ، كما تحتوي على قدر كبير من المواد المغذية اللازمة لنمو الخلايا الأولية والمضغة .
لكن حياتها لا تدوم عادة أكثر من 24 ساعة ، فإذا لم تلقح تفتتت أجزاؤها وتلاشت وإذا لقحت نمت وتحولت إلى بويضة ملقحة من شانها أن تصل إلى تكوين الجنين ، ويتم التلقيح عادة من جانب الحوين المنوي في القناة وعلى وجه التحديد في ثلثها الخارجي أي في الموضع البوقي إنما قد يتم أحياناً قليلة على سطح المبيض أيضاً .
وعندما يحصل القذف يبدأ السباق بين الحوينات المنوية لتلقيح البويضة فتكون من نصيب أول من يحظى بها .
ونظراً لحموضة المهبل على الحوينات الطمحوة هذه الإسراع في العدد لإنها إذا ما تأخرت أكثر من نصف ساعة في الوصول إلى مجري عنق الرحم حيث الحموضة ( التي لا تلائم شروط عيشها ) تتحول إلى ملوحة ( تلائم العيش ) فقد تهلك نهائياً ، لكن إذا ما استطاعت الوصول إليه وتابعت سيرها بنشاط توصلت إلى المجل ثم إلى الثلث الخارجي من القناة بساعتين تقريباً حيث يحصل اللقاء المحب في أغلبية الأحيان .
وفي موضع اللقاء تحاصر الحوينات المنوية البويضة من كل جانب وتحاول اختراق طبقاتها الخارجية . فتفرز مواداً خاصة لإزالة ذلك الغطاء الوافي والمغذي وهكذا تبقى البويضة مجردة إلا من الغشاء الأخير الشفاف ( zonapelaxida ) وبعد حصار ومحاولات اقتحام مستديمة يستطيع أحد الحوينات ( أو ربما أكثر ) من التسرب إلى داخل البويضة عبر ثقب صغير ، فتتبعه عدة حوينات أخرى ، لكنها لا توفق ، بل تهلك سريعاً لأنه مبرمج بطريقة أن حويناً منوياً واحد يستطيع الأقتران بالبويضة فقط ، وهكذا تبدأ عملية الاندماج فيفقد الحوين المختار ذيله فيما يحاول الاتّحاد بالبويضة التي تفقد بدورها بعض محتويات غير الضرورية لتخلي بالحوين


( 7 )

الرابح : وبصورة أوضح يكون رأس الحوين المنوي محتوياً على ثلاثة وعشرين صبغياً مسؤولاً عن المواصفات الوراثية التي تنتقل من الأب وتكون البويضة بفقدان آخر محتوياتها الإضافية أثناء توجه الحوين المنوي نحوها قد اصبحت جاهزة بيولوجياً بثلالثة وعشرين صبغياً أيضاً مسؤولاً بدورها عن المواصفات الوراثية التي تنتقل من الأم فيتم الإتحاد بين الخليتين كل منها بعدد مناسب من الصبغيات وتكونان نواة بستة وأربعين صبغياً بعد عشرين دقيقة تقريباً وسرعان ما تتوالد الخلايا بعجلة وهي في طريقها إلى الرحم فتتكاثر الخلايا الخارجية بشدة أقوى من تلك الموجودة داخلياً .
وبعد خمسة أيام تقريباً نرى البويضة الملقحة نفسها في جوف الرحم ، فتهم باختراق البطانة كي ترسخ قواعدها وتفسح في المجال لجذورها من الإمتداد بعمق فيها ، وما أن تمر ثمان وأربعون ساعة حتى تصبح متوغلة داخل بطانة الرحم بأمان .
ويحصل كل ذلك في الفترة الثانية من الدورة الشهرية حين يكون البروجسترون المفرز من المبيض قد أعد البطانة الرحمية لإستقبال البويضة ، فإذا لم يفرز الهرمون حسب الكمية المطلوبة لأصبحت شروط الإستقبال غير مهيأة لإحياء البويضة الملقّحة مما يحول دون مكوثها في الرحم وبالتالي إلى هلاكها نهائياً ، اما اذا سارت الأمور على ما يرام فعندئذ تبدأ المضغة بإقرار مواد هرمونية تؤكد وجودها الحمل في نتيجة فحص البول عندما يتأخر الحيض بل عندما ينقطع عن المرأة وهذه الهرمونات تنعش الحجم الأصغر الذي يزيد من أفرازه للبروجسترون المسؤول عن ارخاء تقلصات الرحم وبالتالي يؤدي إلى نمو الجنين بسهولة .

نفخ الروح

( فإذا سويته ونفخت فيه من روحي فقعوا له ساجدين ) (1) .
علينا ان نأخذ بعين الإعتبار وما توصل علم الأجنة الحديث وماذا يعني تفسير هذه الآية المباركة .
____________
1 ـ سورة ص : آية 27 .
( 8 )

معنى الروح مشتق من الريح (1) ولعلها سميت روحاً لأنها تنفخ .
وقوله تعالى عز وجل : ( ثم سواه ونفخ فيه من روحه ) (2) والروح مذكره وجمعه أرواح وقيل يذكر ويؤنث .
وكأن التأنيث على معنى النفس لأنها عند بعضهم شيء واحد (3) وأما إصطلاحاً فقد وردت هذه الكلمة على عدة معان أكثرها في القرآن الكريم . ومنها (4) :
1 ـ القرآن الكريم :
قال تعالى : ( وكذلك أوحينا إليك روحاً من أمرنا ما كنت تدري مالكتاب ولا الإيمان ولكن جعلناه نوراً نهدي به من نشاء من عبادنا وإنك لتهدي إلى صراط مستقيم ) : وسمي القرآن الكريم روحاً لأن فيه حياة النفوس .
2 ـ جبريل عليه السلام :
قال تعالى : ( نزل به الروح الأمين على قلبك لتكون من المنذرين ) (5) .
3 ـ الوحي : قال تعالى : ( يلقي الروح من أمره على من يشاء من عباده لينذر يوم التلاق ) (6) .
4 ـ عيسى عليه السلام :
قال تعالى : ( إنما المسيح عيسى بن مريم رسول الله وكلمته ألقاها إلى مريم وروح منه ) (7) .
5 ـ ملك عظيم غير جبريل . وهم أجد من ذكر اسمه .
____________
1 ـ معجم مقياس اللغة لابن فارس 2 | 454 .
2 ـ السجدة : آية 9 .
3 ـ المصباح المنير للقيومي .
4 ـ فتح الباري لابن حجر 8 | 402 وتفسير القرطبي 10 | 323 .
5 ـ الشعراء : آية 193 و 194 .
6 ـ سورة غافر : 15 .
7 ـ سورة النساء : آية 171 .

( 9 )

قال تعالى : ( يوم يقوم الروح والملائكة صفاً ) (1) .
وقال : ( تنزّل الملائكة والروح فيها ) (2) .
6 ـ خلق كخلق بني آدم يقال لها الروح يأكلون ويشربون (3) .
ولعلهم الجن .
7 ـ صنف من الملائكة يأكلون ويشربون .
ولم أجد دليلاً على ذلك والمعروف أن الملائكة لا يأكلون ولا يشربون .
8 ـ القوة :
قال تعالى : ( أولئك كتب في قلوبهم الإيمان وأيدهم بروح منه ) (4).
9 ـ روح الحيوان :
10 ـ روح الإنسان التي تنفخ فيه وهو في بطن أمه :
قال تعالى : ( ثم سواه ونفخ فيه من روحه ) (5).

في أي يوم تنفخ الروح

بعد أن رجحنا أن الروح تنفخ بعد الأربعين الأولى . هل من الممكن معرفة اليوم الذي تنفخ فيه الروح بشكل دقيق محدد ؟
أما علمياً فلم نجد ما يدل على أن الطب استطاع ان يحدد اليوم الذي تبدأ فيه الحركات بشكل دقيق ، وانما نجدهم يذكروه الاسبوع الذي تبدأ فيه هذه الحركات بل إنه الاسبوع الذي تظهر فيه الحركات الإرادية ليس متفقاً عليه بشكل قاطع .
ولذلك فلا يمكننا علمياً ـ حتى الآن ـ معرفة اليوم الذي تنفخ فيه الروح .
____________
1 ـ سورة النبأ : آية 38 .
2 ـ سورة القدر : آية 4 .
3 ـ فتح الباري لابن حجر 8 | 402 .
4 ـ سورة المجادلة : آية 22 .
5 ـ سورة السجدة : آية 9 .

( 10 )


جاء في الدر المنثور في أمير المؤمنين عليه السلام قال : إذا تمت النطفة أربعة أشهر بعث إليها ملك فنفخ فيها الروح في الظلمات الثلاث فذلك قوله : ( ثم أنشأناه خلقاً آخر ) يعني نفخ الروح .
وفي الكافي باسناده عن ابن فضال عن الحسن بن الجهم قال : سمعت أبا الحسن الرضا عليه السلام يقول : قال أبو جعفر عليه السلام أن النطفة تكون في الرحم أربعين يوماً ثم تصير علقة أربعين يوماً ، ثم تصير مضغة أربعين يوماً فإذا كمل أربعة أشهر بعث الله ملكين خلاقين فيقولان يا رب ما تخلق ذكراً أو أنثى ؟ فيؤمران فيقولان يا رب شقي أو سعيد فيؤمران وكل شيء من حاله ؟ وعدد من ذلك أشياء ويكتبان الميثاق بين عينيه (1) .

حكم الإجهاض

الإجهاض أو الإسقاط هو إنزال الطفل قبل مرور ثمانية وعشرون اسبوعاً على آخر حيضة وقد أتفق العلماء على تحريمه وأنه جريمة لا يحل للمسلم أرتكابها .
لذا نجد في الرسالة العملية لسماحة آية الله العظمى السيستاني في أحكام الاولاد والولادة أنه يقول : لا يجوز إسقاط الحمل وأن كان من سفاح إلا فيما إذا خافت الأم الضرر على نفسها من استمرار وجوده ، فإنه يجوز لها حينئذ وإذا أسقطت الأم حملها وجبت عليها ديته ، وكذا لو اسقطه الأب أو شخص ثالث كالطيب (2) .
وترى في بعض الأحيان أن الأطباء يصلون إلى نتيجة مفادها : أن الجنين مصاب بمرض خطر فيفضلون اسقاطه لأنه لو ولد فسوف يعيش مشوهاً أو يموت بعد ولادته فلا يجوز للطبيب أو للأم حينئذ أن تسمح للطبيب بإسقاط الجنين حتى لو انتهوا إلى هذه النتيجة ـ وليس كونه مشوهاً مما يسوغ لهما إسقاطه ـ ولو أسقط يكون المباشر للإسقاط هو المحتمل للدية (3) .
____________
1 ـ انظر الميزان 15 | 24 .
2 ـ منهاج الصالحين 2 : 115 المسألة 384 باب النكاح أحكام الاولاد والولادة .
3 ـ الفقه للمغتربين 286 .

( 11 )

عندما يولد الطفل

عندما يولد الطفل :

عندما يصل تكوين الجنين إلى درجة يمكنه من الحياة في العالم الخارجي


( 12 )

نتولى سلسلة من الحوادث . وهذه هي العملية التي يسميها الأطباء بالمخاض والولادة . وقد تلاحظين في فترة معينة من الشهر الأخير بأن الطفل قد نزل إلى أسفل البطن واستقر هناك وهذا ما يسمى بالإنحشار ، والجنين الأول أكثر تعرضاً له من الأجنة التالية والسبب في ذلك هو أن الطفل يكون قد تحرك قليلاً إلى أسفل في القناة العظيمة للحوض ليكون على إستعداد عندما تبدأ الولادة .
ولا يعلم أحد مطلقاً ما الذي يحدث ليجعل عملية الولادة تبدأ ـ ففي لحظة معينة تقرر الطبيعة أن الطفل قد تهيأ للولادة .
وعندما يستعد الرحم تبدأ عضلاته القوية في الانقباض بانتظام . وبهذه الطريقة يدفع الجنين خارج الرحم خلال قناة الولادة ثم إلى العالم الخارجي .
المخاض الكاذب :
تستعد عضلات الرحم طوال مدة الحمل لعملية المخاص التي تساعد على ولادة الجنين . فمن حين لآخر تتقلص ثم ترتخي وهذا التقلص الذي يتلوه إرتخاء يسمى انقباضاً وهذه الانقباضات لا تسبب أي ألم في الحالات الطبيعية بل إنك قد لا تشعرين بها ، ولكنها على أي حال قد تشتد أحيان 3 في آواخر الحمل . فإذا حدث ذلك فقد تمرين بفترات مما يسميه الأطباء ( مخاض كاذب ) ففي المخاض الكاذب تكون الإنقباضات قوية إلى حد تشعرين معه بها ولكنها تكون غير منظمة وهذا ما يجعلها مختلفة عن المخاض الحقيقي . وقد تحدث الإنقباضات ثم تزول ، ويستمر ذلك بضع ساعات ، فلا تشغلي نفسك بها فهي ليست علامة على أية متاعب مقبلة ، ولكنها تكون أحياناً من القوة بحيث يصعب تمييزها من المخاض الحقيقي فعليك ان تخبري طبيبك إذا ما شعرت بانقباضات قوية .
ابتداء المخاض الحقيقي :
يتميز المخاض الحقيقي بانقباضات قوية منظمة في عضلات الرحم . وتزداد هذه الإنقباضات قوة وعدداً كلما تقدمت الولادة ، وإذا وضعت يدك على بطنك أمكنك أن تشعري بعضلات الرحم وهي تنقبض ثم ترتخي ، وقد يبدأ المخاض في هيئة شد او توتر في ظهرك ينتشر تدريجياً حتى يصل إلى البطن .


( 13 )

أو قد يبدأ في صورة إحساس بضغط متزايد في الجزء الأسفل من البطن ثم ينتشر إلى الأعلى وتصف بعض النساء هذه الإنقباضات بقولهن إنها كأصحاب الأعمال يؤدون أعمالهم بهمّة ونشاط . وهي كذلك فعلاً ، فإنها تعمل لفتح عنق الرحم حتى يمكن الجنين من الخروج . كما أنها في غاية الإنتظام مما يجعلها مختلفة عن المخاض الكاذب . فإذا كانت الإنقباضات تحدث على فترات منتظمة بالضبط فأعلمي أنك في حالة وضع . وقد تكون المسافة بينها ساعة في البداية وقد تأتي كل عشر دقائق إلى خمسة عشرة دقيقة ويقصر الوقت بينها كلما اقتربت الولادة . وفي الفترة التي تتخلل الإنقباضات تشعرين غالباً بإرتخاء ونعاس وقد تستطيعين النوم بالفعل . وقد ينفجر جيب المياه في أول المخاض أو قد لا ينفجر إلا قبل ولادة الجنين مباشرة .
وكثيراً ما ينفجر جيب المياه مبكراً في الولادة الاولى ، وعلى أي حال فسواء انفجر جيب المياه مبكراً أو متأخراً فإن هذا لا يؤثر مطلقاً في طول مدة المخاض كما أنه لا يسبب أي متاعب للأم أو للطفل في الحالات الطبيعية .
أخبري طبيبك حالماً تعتقدين أن المخاض قد بدأ فسيخبرك متى يجب أن تذهبي إلى المستشفى أو حتى يحضر هو إلى منزلك .
الزمن الذي يستغرقه المخاض :
قد تسألين « كم من الزمن يستغرق المخاض ؟ : ويجيبك طبيبك بأنه لا يستطيع أن يحدده بالضبط . فإن مدة الولادة تختلف في كل سيدة وفي كل حمل كما أن مدة الوضع لا تتأثر بكونك طويلة أو قصيرة نحيفة أو سمينة . ويستغرق الطفل الأول في ولادته مدة أطول من الأطفال التالين ، لأن جسمك يكون بإزاء حالة لم يمرن عليها قبل ذلك البتة . وأغلب السيدات يلدن الطفل الأول بعد عدد من الساعات يترواح بين 16 و 18 ساعة من أبتداء المخاض . أما أطفالهن التالين فيستغرقون أقل من 8 أو 10 ساعات ولكن هذه القاعدة ليست من الدقة في شيء والأرقام التي ذكرناها هي الأرقام المتوسطة . وتدل الدراسات الأخيرة على أن السيدات اللاتي كن يحظين .


( 14 )

بطعام جيد وعناية دقيقة في أثناء الحمل تستغرق ولادتهن مدة أقصر . كما أن حالتك العصبية لها تأثير كبير في ذلك أيضاً .
فإن كنت غير خائفة فستجدين أنه يسهل عليك الإسترخاء وأخذ قسط من الراحة بين الإنقباضات وسيبدو لك الوقت أسرع مروراً .
أعدادك للولادة .
بعد أن تبدأ حالة الوضع وفي الوقت الذي يراه طبيبك مناسباً تهيأ لك بعض الترتيبات لتكوني على أستعداد لولادة الجنين . وتقوم بأعدادها ممرضة المستشفى أو الممرضة المساعدة إذا كنت ستضعين في المنزل . وربما يحلق الشعر الموجود في أسفل البطن وحول فتحة الفرج كما تنطف هذه المنطقة جيداً .
والسبب في هذه الإجراءات هو منع حدوث عدوى أثناء ولادة الجنين ، ويغلب أن يأمر الطبيب حقنه شرجية لتنظيف الشرج والجزء الأسفل من الأمعاء .
الأذان والإقامة :
يقال أن أول جارحة من جوارح المولود تبدأ عملها هي الأذن . والقرآن الكريم له مكانة خاصة بالنسبة للأذن . فمنذ اللحظات الأولى للولادة تباشر الأذن بالاستماع ثم يستلم الطفل ما يسمع فيحفظه .
والصوت يترك أثره في حواس الطفل ولذا ينبغي أن يخلو البيت من الأصوات الخبيثة والمحرمة . وإلا فإن ذلك يؤدي إلى تلوث الطفل عقلياً وروحياً .
وقد دأب رسول الله صلّى الله عليه وآله وائمّة الهدى عليهم السلام على الأذان في الأذن اليمنى للوليد والإقامة في اليسرى في اللحظات الاولى للولادة .
يجب أن يدغدغ نداء التوحيد والنبوة والإمامة وأنغام حي على الفلاح والصلاة لآذان الطفل كي ينطلق بحياته متسلماً بهذه الحقائق ويختمها بها أي يولد مسلماً ويموت مسلماً .
لا تقولو أنه وليد له من العمر يوماً واحداً لا يدرك ولا يرى ولا يشعر بشيء وليست له قابلية الاستلام . بل أنه يتمتع بكل هذه القوى بشكل فعال وشديد .


( 15 )

سمعت ذات مرة من الاستاذ محيط الطباطبائي قدس سره :
أن شابه أمريكية في الثالثة والعشرين من العمر أصيبت بمرض عقلي فأجريت لها عملية جراحية . ولما أفاقت من التخدير أخذت تردد نشيداً دينياً باللغة الفرنسية ، مما آثار دهشة أبويها .
فسألهما الطبيب المعالج عن سبب دهشتهما ، قالا : أن بنتنا لا تعرف كلمة من اللغة الفرنسية قط . ولم تطالع كتاباً باللغة الفرنسية . ولم تصادق فرنسياً مدى حياتها . وفجأة بادرت أمها إلى حل ذلك السر فقالت : كانت إبنتي في الشهر الثالث من عمرها حينما لجأ بعض الفرنسيين إلى أمريكا أثر اندلاع الحرب العالمية الثانية وكان من بينهم سيدة تعمل في التمريض وملتزمة بالمسيحية فاتخذت لها بيتاً إلى جوارنا . وكانت تتردد في بعض الأحيان إلى دارنا وتحمل الطفلة في حضنها وتناغيها بغية تهدئتها وإسكاتها عن البكاء .
وكان واضحاً بماذا تناغيها اذ كان يحمل طابعاً دينياً لقد طبع ذلك النشيد في دماغها منذ ذلك اليوم . والآن فهي الثالثة والعشرين من العمر . وبعد أن تفيق من غيبوبتها يجري النشيد من دماغها إلى لسانها فتردده دون إرادة منها إذن لا يخلو الأذان والإقامة حين الولادة . والتلقين في اللحظات الأولى من الموت . من أثر إذ إنّ الأذن هي أول عضو يباشر عمله وآخر عضو يتوقف عن العمل .

حليب الأم

حليب الأم يعتبر غذاء كاملاً يناسب الطفل النامي . ويدافع عنه ويساعد على توازن بكثير بالامعاء مما يسهل عملية الهضم . ويبعد عنه جميع الاضطرابات المعوية . كما أنه ينشط عمل الكلي وعملية إفراغ جسمه لكل الترسبات والسموم ، فهو حليب لا يحتوي على ترسبات مضرة متغير في البروتينات والأملاح المعدنية لا يومي طعمه بأنه يحتوي على مادة السكر مع العلم أنه غني بسكر ( اللكتوز ) الذي يبعد عن الأطفال مرض السمنة . على عكس السكر المصنع . وحليب الأم يحفظ دائماً كل خصائصه المفيدة والمغذية للطفل لأنه يمر دون وسيط من المالك إلى


( 16 )

المستهلك أي من الأم إلى طفلها دون أن يحدث عليه أي تغيرات ودونه أن يصيبه أي تلوث . مع عدم إعقال أهمية حليب الأم من الناحية لعملية فهو غني بالمضادات الحيوية التي تكسب جسم الطفل مناعة ضد أكثر المكروبات والفيروسات . وهذه المناعة تمر وتقوى خلال فترة الرضاعة . وهي موجودة في « اللبا » وفي حليب الأم وخلال كل فترة الرضاعة . مما يساعد الطفل على محاربة أكثر الأمراض المحيطة به وعلى الاستمرار في النمو الصحيح .
والأم التي ترضع طفلها تخفف عنها أعباء تحضير زجاجة الإرضاع وتعقيمها وتعقيم الماء ووضع الحليب والانتباه إلى التلوث وتسخين زجاجة الإرضاع الخ ...
وخلال فترات السفر البعيد ، قد يفسد الحليب زجاجة الإرضاع أما حليب الأم فيبقى صالحاً ومفيداً ولا يمكن أنه يضر بالتالي بصحة وسلامة الطفل ... عداك عن أن حليب الأم لا يكلف شيئاً من الناحية المادية .
أما من الناحية النفسية فإنه قد لوحظ عند الأطفال الذين يتناولون زجاجة الإرضاع بعض الظواهر الخارجية التي تعبر عن اضطراباتهم النفسية منها مص الأصبع او حضن قطعة من القماش .
أما الأطفال الذين يتناولون ثدي أمهم فإنهم نادراً ما يصابون بهذه الظواهر العصبية المرضية . مع عدم إغفال أهمية إعطاء ثدي الأم من جهة تنمية العلاقة الإنسانية بين الام وطفلها . لأن الرضاعة تولد علاقة متينة بن الأم وطفلها . وتشعر الأم بأنها تعطي طفلها شيئاً لا يمكن لشخص آخر إعطاءه . وهذا الشعور يزيد من حبها لطفلها . كما يشعر الطفل بالأمان والإطمئنان والثقة بالنفس .
إرضاع الوليد :
ينقل المرحوم الكليني في كتابه أصول الكافي حنكوا أولادكم بماء الفرات وبتربة قبر الحسين عليه السلام فإن لم يكن فبماء السماء (1) .
____________
1 ـ الوسائل 21 | 407 .